Follow Vogue Man Arabia

بورش 919 هايبريد تعيد كتابة التاريخ


بعد غياب زاد على العشرة أعوام تعود بورش إلى الطريق من خلال المشاركة في بطولة العالم للسيارات تحت مظلة الاتحاد الدولي للسيارات FIA. وسيكون سباق لو مان Le Mans أطول السباقات بأربع وعشرين ساعة. يقام سباق غراند بريكس Grand Prix للكفاءة والتحمل سنوياً منذ عام 1923 قرب بلدة لو مان في فرنسا، وهو أقدم سباقات السيارات للتحمل الدائرة في العالم. يتعاون ثلاثة سائقين بينما تختبر قدرة السيارة على العمل لأربع وعشرين ساعة دون أي عطل ميكانيكي. وبما أن هذا الصانع الألماني قد فاز بسباق لو مان لستة عشر مرة رائعة، قرر أن يصمم سيارة 919 من نقطة الصفر قبل عودتها الكبيرة.

طورت بورش محركها الأكثر تعقيداً في العالم ليتماشى مع القوانين الجديدة، حيث قرر الاتحاد الدولي للسيارات تقليل كمية الوقود المستهلك في كل لفة بنسبة 30% منذ موسم 2013. “هدفنا هو الجمع بين أقوى محرك احتراق داخلي مع أكثر النظم الهجينة فعالية،”  قال ألكسندر هيتزينغر، رئيس فريق التطوير في بورش.

وللتخفيف من وزنها، زودت سيارة الـ 919 بمحرك توربو صغير قوي بسعة 2.0 ليتراً وأربع أسطوانات ونظام هجين يعمل بقوة البطارية، أما مجسم السيارة فقد صنع من ألياف الكربون الخفيفة الوزن والألمنيوم الشديد الصلابة والمغنيزيوم وخليط التيتانيوم الذي عادة ما نجده في صناعة الطائرات.

شاهدوا الـ 919 تهدر حول المنعطفات في جولات الاختبار في حلبة بول ريكارد في فرنسا لتعلموا ما هو آت.

www.porsche.com

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع