Follow Vogue Man Arabia

بمناسبة تجديد عقده مع ليفربول، 11 معلومة لتعرفوها عن الفرعون محمد صلاح

 

 

Photo: Instagram user Mohamed Salah

أخيراً، وبعد أشهر من التكهنات وسلسلة طويلة من المفاوضات بين الطرفين، أعلن نادي ليفربول الانجليزي للتو عن تجديد عقد نجمه الكروي الشهير محمد صلاح، ليواصل الفرعون المصري بذلك رسميّاً مسيرة نجاحه مع الريدز لسنوات عديدة أُخرى.

إذ بعد أن كان من المحتمل أن يغادر صلاح الفريق مع انتهاء عقده الحالي في يونيو من العام المقبل 2023، طمأن النادي مشجعيه الآن أنّ نجمهم المفضّل سيبقى معه لفترة طويلة، قائلاً: “يسر نادي ليفربول لكرة القدم الإعلان عن توقيع محمد صلاح عقداً جديداً طويل الأمد مع النادي”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Liverpool Football Club (@liverpoolfc)


هذا وقبل نشر البوست الرسمي الذي أعلن فيه عن عقد صلاح الجديد، حمّس النادي جمهوره بمقطع فيديو لطيف يظهر فيه صلاح مستلقياً أمام بركة سباحة وهو يتصفّح بعض التعليقات عبر مواقع التواصل الاجتماعي في هاتفه لترتسم الابتسامة على وجهه بعدها ويرتدي قميص ليفربول ذو الرقم 11 ويقول: “صلاح سيبقى”، في إشارة إلى العقد الجديد.


احتفالاً بهذه الأخبار الرائعة ومع ارتدائه للقميص رقم 11 من جديد، إليكم هنا 11 معلومة قد لا تعرفونها عن محمد صلاح:

1. مشوار شاق وبداية صعبة

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)


رغم النجاح الكبير الذي نراه به الآن، إلّا أنّ البداية لم تكن مفروشة بالورود والزهور فعليّاً. فقد اضطر صلاح في بداياته إلى السفر من مسقط رأسه “قرية نجريج” في محافظة الغربية إلى القاهرة لمدة ثمان ساعات في عشرة حافلات لمدة خمسة أيام في الأسبوع، فقط ليتمكن من لعب كرة القدم.

ونتيجة لذلك، لم يحالف الحظ صلاح للالتحاق بجامعة كبيرة، حيث فضّل الانضمام إلى معهد اللاسلكي بسبب الظروف المالية الصعبة التي عاشها، إضافة إلى عشقه لكرة القدم، ولم يتمكّن من الالتحاق بالثانوية العامة في مدينة بسيون، بسبب رغبته بالبقاء في القاهرة للانضمام إلى نادي المقاولون العرب.

2. محمد صلاح والمنتخب الوطني

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)


رغم الضغوط الكثيرة التي واجهها، تمكن صلاح من الانضمام إلى المنتخب الوطني في سن مبكرة جداً. فبينما كان معظم لاعبي المنتخب الوطني في نهايات العشرينات من العمر تقريباً، انضم صلاح إلى المنتخب في سن الـ19 ليصبح أصغر لاعبيه على الفور، وتمكّن من تسجيل هدفه الأول لبلاده مباشرة في مباراتهم ضد النيجر، ليصبح منذ ذلك الحين أحد أشهر اللاعبين في مصر.

3. كلوب لم يكن يريد صلاح

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)


قد يكون ذلك مفاجئاً للجميع، لكنّ مدرب ليفربول يورغن كلوب لم يكن راغباً بالتعاقد مع محمد صلاح في البداية، حيث كان المدرب الألماني يضع نجم بايرن ليفركوزن “جوليان براندت” كخيار أول بالنسبة له. غير أنّ براندت لم يكن يفكر بالرحيل عن فريق ليفركوزن في الحقيقة، رغبةً منه بالحصول على دقائق لعب أكثر من أجل ضمان مقعد له في تشكيلة المنتخب الألماني الذي شارك في مونديال روسيا وقتها، ممّا حوّل أنظار كلوب إلى محمد صلاح بعدها.

4. زواج محمد صلاح

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)


بعد قصّة حب جمعتهما لأكثر من عشر سنوات وبعمر الـ21، تزوّج محمد صلاح عام 2013 زميلته في مدرسة محمد عياد طنطاوي، ماجي محمد صادق، التي تخرجت من جامعة الإسكندرية بدرجة البكالوريوس في التكنولوجيا الحيوية، وهي المسؤولة الآن عن منظمة محمد صلاح الخيرية.

واحتفالاً بالمناسبة الخاصّة تلك، أقام صلاح حفل زفاف ضخم دعا إليه جميع أفراد قريته ليلبي آلاف الضيوف الدعوة ويحضروا ليشاركوا الزوجين فرحتهما بيومهم الخاص ذاك.

أعلن محمد صلاح أنه تزوج مبكراً لأنّه يفضل الإستقرار والحياة الأسريّة، وهو اليوم أب لطفلتين؛ هنّ: مكة وكيان.

5. صلاح وشبح الابتعاد عن كرة القدم

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)


في عام 2014، أصبح مستقبل محمد صلاح الكروي محل قلق واسع، حيث أُلغي البرنامج التعليمي الذي كان يسمح له بالإقامة خارج مصر ممّا استدعى عودته إلى مصر، وبناء على ذلك كان يتعين عليه أداء الخدمة العسكرية هناك لمدة تزيد عن العام.

غير أن رئيس الوزراء المصري آنذاك تدخل في الوقت المناسب وأعفى محمد صلاح من واجبه العسكري حتى يركز على ممارسة كرة القدم، وكانت نتيجة ذلك هي تأهل منتخب مصر لكأس العالم بعد قرابة عقدين من الغياب.

6. كارثة استاد بورسعيد

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)

عند إعارة نادي تشيلسي الإنجليزي محمد صلاح إلى نادي فيورنتينا الإيطالي، اختار محمد صلاح الرقم 74 إحتراماً لذكرى ضحايا بور سعيد. حيث يرمز هذا الرقم إلى عدد الضحايا الذين سقطوا نتيجة أعمال الشغب التي أعقبت مباراة بين المصري والأهلي في بورسعيد عام 2012.

7. تمثال محمد صلاح الشمعي

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)

رفع متحف توسو في لندن الستار عن تمثال محمد صلاح الشمعي أواخر العام الفائت، لينضم صلاح بذلك إلى قائمة العظماء والأساطير التي تحظى بتمثال لها ضمن المتحف العالمي الشهير هذا.

وقال المدير العام لمتحف مدام توسو في لندن، تيم ووترز، وقتها: “محمد صلاح أحد عظماء كرة القدم، وربما يكون أفضل لاعب في العالم حاليّاً، وعليه فإنّه يستحق هذا التمثال بكل جدارة”.

8. صلاح والأعمال الخيرية

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)

يشتهر محمد صلاح بمساهمته الدائمة في الأعمال الخير، حيث تبرع منذ البداية لجمعية اللاعبين القدامى لسد احتياجاتها وفاءً منه لرموز الكرة المصرية. كما تبرع بمبالغ ضخمة لبناء المعهد الأزهري في محافظة الغربية، ووحدة حضانات ووحدة تنفس صناعي وقسم خاص للحضانات بمستشفى نجريج، كما قام أيضاً بالتبرع لتطوير مدرسته التي أمضى طفولته فيها، وتبرع لإنشاء وحدة لغسيل الكلى في قريته، وحرص على تحمّل تكاليف إنشاء وحدة استقبال لحالات الطوارئ في مستشفى بسيون التابع لمحافظة الغربية، خاصة بعد شكوى أهالي بلدته من تدهور الحالات الصحية لعدم وجود وحدة استقبال في المستشفى، فضلاً عن إنشائه غرفة عمليات مجهزة على أعلى مستوى في المستشفى بأحدث الأجهزة المستوردة من الخارج، وتبرّع بمبلغ 5 ملايين جنيه لصندوق تحيا مصر لدعم الاقتصاد الوطني. إضافة إلى ذلك كلّه، أعاد صلاح ترميم معهد الأورام بمصر الذي أصابته أضرار بالغة جرّاء انفجار ضخم أسفر عن وفاة 17 مواطناً مصريّاً.

9. طعام صلاح المفضل

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)

يحب صلاح الكشري كثيراً، وهو طبق يحتوى على كمية كبيرة من الكربوهيدرات، أمّا في ليفربول، فكثيراً ما شوهد وهو يزور المطاعم المحلية التي تقدّم الحمص والفلافل، وبعض الأطباق العربية الشعبية.

10. صلاح والإسلاموفوبيا

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)

تخطت نجوميّة صلاح عالم كرة القدم ليصبح أحد أبرز المؤثرين والملهمين بالنسبة للكثير من الأشخاص، سواء في إنجلترا أو حول العالم، وذلك بفضل تألقه على أرض الملعب وأخلاقه العالية وتواضعه الكبير خارج الملعب.

ووفقاً لدراسة أجرتها جامعة ستانفورد عام 2018، ساعد صلاح في الحدّ من ظاهرة الإسلاموفوبيا بل وساهم في تقليص جرائم الكراهية ضد المسلمين في انكلترا بنسبة 18.9%. كما وصل تأثيره الإيجابي إلى خفض عدد التغريدات المعادية للمسلمين التي ينشرها مشجعو الريدز إلى النصف.

11. هواية صلاح المفضلة

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah)


يبدو أنّ النشاطات المائيّة بكافّة أشكالها تأخذ الحيّز الأكبر من اهتمام الفرعون المصري فعليّاً. إذ بدءاً من التجديف على لوح مائي في جزر المالديف، ومروراً بالسباحة وركوب الجيت سكي في النزهات الشاطئيّة المتنوّعة، ووصولاً إلى صيد الأسماك العملاقة، يعجّ حساب صلاح على إنستغرام بالكثير من الصور التي تؤكّد باستمرار مدى عشقه لهذا النوع من الأنشطة والرياضات الممتعة.

اقرؤوا أيضاً:بعيداً عن القولبة والتضليل، هذا ما يجب على كلّ رجل معرفته للحفاظ على صحته النفسية

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع