Follow Vogue Man Arabia

زعماء العرب يتقدمون بمد يد العون إلى ضحايا انفجار بيروت

زعماء العرب والدول العربية الشقيقة يتقدمون بالمساعدات الإنسانية العاجلة إلى ضحايا انفجار بيروت الذي خلف دمارا واسعا على المستوى البشري والمادي..

علم لبنان، زعماء العرب

سارعت الكثير من الدول العربية إلى التضامن مع لبنان و مد يد العون لمساعداتها وتقديم تعازيها أثر الانفجارين الذين وقعا في مرفأ بيروت الرئيسي الذي هزّ بيروت وأسفر عن عشرات القتلى وحوالي أربعة آلاف جريح قام حكام العرب بتقديم المساعدات الطبية العاجلة والمستشفيات الميدانية.

المملكة العربية السعودية

السعودية، زعماء العرب

أعلنت وزارة الخارجية السعودية، بعد ساعات قليلة من الانفجار، عن تقديم المساعدات الإنسانية العاجلة عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تضامنًا مع لبنان لمواجهة آثار هذه الكارثة والمساعدات جاءت بتوجيهات من العاهل السعودي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لحرصه على الوقوف إلى جانب الأشقاء في بيروت وتقديم العون والمساعدة للشعب الشقيق.. حيث تم وصفها بشبه كارثة هيروشيما وناجازاكي في اليابان وأن المجموعات الطبية تحركت من مركز الأمل الطبي في عرسال التابع لمركز الملك سلمان للإغاثة لتقديم الخدمات الطبية الإسعافية، وخدمات الرعاية الصحية الطارئة في بيروت.

الإمارات العربية المتحدة

الإمارات، زعماء العرب

بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة بإرسال الإمدادات الطبية والأدوية العاجلة إلى دولة لبنان عبر شركة دبي ايروينج، وذلك بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، في إطار الاستجابة للتخفيف من آثار الحادث الأليم، وتعزيز جهود الكوادر الطبية في إنقاذ الجرحى حيث تم إرسال نحو 30 طناً من الإمدادات والتي تم شحنها من المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي.

جمهورية مصر العربية

مصر، زعماء العرب

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي باطلاق جسرا جويا إلى لبنان وإرسال طائرتين محماتين بالمساعدات الطبية العاجلة كالأدوية والمستلزمات الطبية إلى لبنان. وكانت وزارة الخارجية المصرية أعلنت أن المستشفى الميداني المصري في بيروت جاهز لتقديم كل المساعدة الطبية المُمكِنة حيث تم استقبال العديد من الحالات بالفعل. وقال أسامة هيكل، وزير الدولة للإعلام إن الرئيس جمهورية مصر العربي وجّه بإرسال مساعدات طبية عاجلة إلى الشعب اللبناني الشقيق.

دولة الكويت

الكويت، زعماء العرب

الشيخ صباح الأحمد الجابر المبارك الصباح  أمير دولة الكويت  والحكومة الكويتية قاموا بإرسال مساعدات طبية عاجلة إلى لبنان والتي وصلت يوم الأربعاء، فيما قال الهلال الأحمر الكويتي إنه سيقدم كل ما يحتاجه لبنان بالمساعدات الطبية المقدمة من دولة الكويت والتي نقلت بواسطة طائرة تابعة للقوة الجوية الكويتية. وأن المساعدات تتضمن اسرة طبية وكراسي مدولبة وأجهزة تنفس وادوية وضمادات وكمامات.

المملكة الأردنية الهاشمية

الأردن، زعماء العرب

أمر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بتجهيز مستشفى عسكري ميداني كامل لإرساله إلى لبنان للمساهمة في تقديم الخدمة الطبية بعد الأنفجار والدعم العلاجي لضحايا الانفجار في مرفأ بيروت يضم جميع الاختصاصات والطواقم الطبية، للمساهمة في تقديم الخدمة الطبية والعلاجية، ومساندة الأشقاء في لبنان.

الجمهورية التونسية

تونس، زعماء العرب

قرر الرئيس قيس سعيد إرسال طائرتين محملتين بالمساعدات الغذائية والأدوية والمستلزمات الطبية لدعم ضحايا بيروت والمساهمة في إسعاف الجرحى والمصابين وكما أعلنت الرئاسة التونسية  بتكفل ورعاية المصابين وعلاجهم بكل من المستشفى العسكري وبباقي المستشفيات التونسية بطلب من الرئيس سعيد خلال لقائه بوزيري الدفاع والشؤون الاجتماعية والصحة بالنيابة.

مملكة البحرين

البحرين، زعماء العرب

وجه سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية، بأن تتولى المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية تقديم كل المساعدات اللازمة لإغاثة الجمهورية اللبنانية للتخفيف من المعاناة الناتجة في أعقاب الانفجار المروع الذي وقع في مرفأ بيروت وتأكيدًا للعلاقات الأخوية التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين، مشيرًا إلى أن الدفعة الأولى من تلك المساعدات سوف تحتوي على المواد الطبية اللازمة في مثل هذه الظروف.

جمهورية العراق

العراق، زعماء العرب

ورد بيان عن مكتب رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، أن رئيس الحكومة العراقية أبلغ بأن العراق لن تتأخر بالوقوف مع دولة لبنان في هذه المحنة الصعبة. وقررت الحكومة العراقية إرسال طائرة محملة بالمساعدات الطبية العاجلة تعبيرا عن مشاركة اللبنانيين مصابهم.

الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية

الجزائر، زعماء العرب

أمر رئيس الجمهورية الجزائرية عبد المجيد تبون بتقديم المساعدة الفورية للشعب اللبناني بعد  انفجار مرفأ بيروت مساء الثلاثاء وتنفيذا لهذا الأمر، تم تحهيز أربع طائرات جزائرية محمّلة بالمساعدات العاجلة للإقلاع باتجاه العاصمة البنانية تقل أطقما من الأطباء والجراحين ورجال الحماية المدنية، وطائرة محملة بالمواد الطبية، وطائرة محملة بالمواد الغذائية، وطائرة رابعة تحمل الخيم والأغطية وغيرها من المستلزمات. كما ستُبحر باخرة جزائرية وعلى متنها شحنات من مواد البناء للمساعدة الطارئة في إعادة بناء وتعمير ما تم تدميره.

المملكة المغربية

الملك محمد السادس

بعد توجيهات صاحب الجلالة الملك محمد السادس المتعلقة بدعم لبنان الشقيق لتجاوز الظروف العصيبة الناتجة عن الإنفجار المفجع تم دعم دولة لبنان بثماني طائرات (أربع طائرات عسكرية وأربع طائرات مدنية) محملة كلها بمساعدات إنسانية وطبية لفائدة الشعب اللبناني. طاقم طبي عسكري، لإقامة مستشفى ميداني، لإسعاف المتضررين من الإنفجار. وتتكون الشحنات من مائتان وخمسة وتسعون طنا من المواد الغذائية الأساسية وعشرة  أطنان من الأدويةو عشرة أطنان من الأدوات والمعدات الطبي وإحدى عشر طنا من المواد الطبية والمعدات الخاصة حصريا بكوفيد 19.

أقرئوا أيضاً: انفجارات لبنان: كيف يمكنك المساعدة

ڤوغ توصي بـ

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع